08 فبراير

نداء إنساني عاجل للحد الفوري من تفاقم الكارثة الإنسانية في درعا

نداء إنساني عاجل للحد الفوري من تفاقم الكارثة الإنسانية في درعا
For the English statement, please visit:
https://goo.gl/lWfz9j
——————————————————————————————————نحن الموقعون أدناه نناشد المجتمع الدولي, و خاصة أعضاء المجموعة الدولية لدعم سوريا (ISSG) لأخذ خطوات جدية و عاجلة لوقف الهجمات العسكرية ضد المدنيين في ريف درعا. إن الحجم المتصاعد بإضطراد سريع للكارثة الإنسانية في المنطقة قد تجاوز قدرات كل المنظمات الإنسانية والخدمية الفاعلة فيها.لقد بدأ التصعيد الأخير للوضع الإنساني في محافظة درعا في كانون الاول 28 من عام 2015م, بعد بدء الحملة العسكرية المشتركة بين الطيران الروسي وقوات النظام السوري ضد مدينة الشيخ مسكين. تفاقمت الكارثة الإنسانية مع سيطرة قوات النظام على المدينة في كانون الثاني 26 من عام 2016م. و التي أدت إلى حركة نزوح كبيرة إلى الريف الغربي من محافظة درعا. وقد أدى التصعيد الكبير في الأيام الأخيرة في عدد وحجم الغارات الجوية على ريف درعا و سيطرة النظام على بلدة عتمان أيضاً إلى ارتفاع حاد جداً في أعداد النازحين. ويجب التأكيد على أنه لا يوجد أي دليل لوجود داعش في المنطقة التي تتعرض للحملة العسكرية.
لقد تسببت هذه الحملة العسكرية بنزوح اكثر من 60 ألف مدني , و استمرارها على هذه الشاكلة سيؤدي وفقاً لتقديراتنا إلى نزوح ما يقارب 100 ألف مدني في الأسابيع المقبلة. إن حجم الكارثة الإنسانية يفوق بكثير قدرات الفاعلين المحليين خصوصاً في مجالي الصحة و الإيواء, ولم يعد هنالك مباني كافية لاستضافة النازحين, هذا بالإضافة إلى النقص الحاد في الوقود و الخيام و الأغطية.
إن الأثر الأكبر لهذه الحملة كان على المدنيين و الذين غالبيتهم هم بالأصل نازحين, كما استهدفت الحملة المرفقات الخدمية للمدنيين بما في ذلك المستشفيات.
لقد عبرت منظمات المجتمع المدني السوري التي شاركت في مؤتمر لندن الأخير للمانحين عن أنه رغم أهمية المساعدات الإنسانية إلا أنها ترى أن حماية المدنيين و إستخدام الأسحلة العشوائية هو الأولوية الأكثر إلحاحاً.

إن المأساة التي تتفاقم في درعا ما هي إلا دليل على هذا الأمر. إننا في هذا النداء:
1- ندعوا كل الاطراف إلى تطبيق القرار 2254 الصادر عن مجلس الامن و خاصة الاطراف التي صادقت على صدوره و الذي ينص على أنه “يطالب بأن توقف جميع الأطراف فورا أي هجمات موجهة ضد المدنيين والأهداف المدنية في حد ذاتها، بما في ذلك الهجمات ضد المرافق الطبية والعاملين في المجال الطبي، وأي استخدام عشوائي للأسلحة، بما في ذلك من خلال القصف المدفعي والقصف الجوي.”
2- نطالب مجموعة الدعم الدولية لسوريا على الالتزام بتعهدها الذي عبرت عنه في القرار2254 “ويرحب بإلتزام الفريق الدولي لدعم سوريا بالضغط على الأطراف في هذا الصدد، و يطالب كذلك بأن تتقيد جميع الأطراف فورا بالتزاماتها بموجب القانون الدولي، بما في ذلك القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان حسب الإقتضاء.” وبالتالي عليها السماح بدخول المساعدات الإنسانية عبر الأمم المتحدة والصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر إلى المنطقة. ومنع استخدام المدنيين كأداوت سياسية وعسكرية باستخدام آليات الحصار والتجويع والتشريد مما يشكل انتهاك كبير للقانون الدولي الإنساني
3- نناشد المنظمات الإنسانية الدولية بتكثيف جهودها للاستجابة للأزمة الإنسانية الطارئة التي تمر بها المنطقة و مساعدة المنظمات المحلية للقيام بمهمامها الإنسانية.

للتواصل وللمزيد من المعلومات يرجى التواصل على البريد الإلكتروني:
savedaraa@gmail.com
————————————————————————————–

أسماء المنظمات الموقعة على البيان (سيتم تحديث القائمة بشكل دوري، كل ساعتَين) :
التحالف المدني السوري: تماس
منظمة بسمة للدعم النفسي والإرتقاء البشري
مبادرة ديكوستامين
فريق إتغير
مركز جولان للدراسات
تجمع يد بيد المدني في الجولان
وحدة المجالس المحلية LACU
مؤسسة مدد
بسمة وزيتونة
مجلس محافظة درعا
عيون سورية
منظمة زين
مؤسسة دم
التحالف السوري للحريه والعداله الانسانيه
اتحاد تنسيقيات الثورة السورية في أوروبا
المؤسسة السورية للتوثيق والنشر
انسان الخيرية human charity
برجاف للاعلام والحريات
حكاية أمل
منظمة زيتون
شبكة المرأة السورية *شمس*
مركز الديمقراطية والحقوق المدنية في سوريا
منظمة الكواكبي لحقوق الانسان
منظمة المرأة السورية
منظمة اوغاريت لتدريب حقوق الانسان
منظمة حلم الياسمين
منتدى تل أبيض للمجتمع المدني
هذه حياتي
Deutsch-Syrische Ärzte
Center for Environmental and Social Development Inc
Zain Foundation

Captionless Image